اخبارحلب
اخبار ميدانية و عسكرية و محلية من مدينة حلب و كامل المدن السورية

هكذا كان رد سوريا على جاد خليفة و  بعد اغنيته المنحلة اخلاقياً مع ميريام كلينك .

0

استقبل العديد من المتابعين مايسمى أغنية “فوت الغول” لعارضة الأزياء اللبنانية “مريام كلينك” والفنان “جاد خليفة” بكثير من الاستهجان، حيث لاقى الفيديو كليب الذي يعرض على الفضائيات الغنائية موجة من التعليقات السلبية على وسائل التواصل الاجتماعي.

وعلم تلفزيون الخبر أن إدارة مطعم المشربية في باب شرقي بدمشق ألغت الحفل الذي كان من المقرر أن يحييه الفنان “جاد خليفة” ليلة عيد الأم 21 آذار، بعد الهجوم الواسع والانتقادات الموجهة إلى الكليب ومنعه من التداول وتسريب معلومات عن فتح تحقيق مع المسؤولين عنه.

وكانت مواقع الكترونية تناقلت خبر إحياء حفل للفنان “جاد خليفة” في مطعم “المشربية” بدمشق، بعد الحصول على الموافقة أصولاً، إلا أن إدارة المطعم نفت ذلك، وأكدت لتلفزيون الخبر “إيقاف بيع التذاكر وإلغاء الحفل”، لكن لم تحدد الجهة المسؤولة عن هذا القرار.

وكان فنانون وإعلاميون عبروا عن “صدمتهم” من المستوى الذي وصل إلى “مرحلة غير مقبولة من الإسفاف والإباحية في الأغنية “الكارثة” التي انتشرت مؤخراً وحملت كلماتها وصورها إيحاءات جنسية واضحة”، الأمر الذي دفع وزارة العدل اللبنانية إلى منع تداولها على مواقع التواصل الإجتماعي.

ووصف الفنان اللبناني “جو رعد” أغنية الغول “بالدعارة المقنعة” وطلب من السلطات اللبنانية فتح تحقيق مع المسؤولين عن إصدار الأغنية.

وفي الوقت الذي اعتاد فيه الجمهور على أغاني وصور “البورنو” التي تقدمها الاستعراضية “كلينك” فإن هذه المرة الأولى التي يظهر فيها “خليفة” صاحب “تعا ياحبيبي خدني وروح” ضمن هذا الإطار من “الفن” ولاسيما بعد أن قدم نفسه مطرباً للمشاعر والاحساس العالي.

وجاء في إعلان الحفل أن “مطعم المشربية يقدم لأول مرة في سوريا النجم “جاد خليفة” بمناسبة عيد الأم” إلا أن إدارة المطعم نفت أن يكون الاتفاق مع جاد خليفة على إحياء الحفل تم بعد انتشار الفيديو، مضيفةً: “تم الاتفاق قبل طرح الكليب المثير للجدل، والجهة المسؤولة عن الحفل لم يكن لها علم بمحتوى الكليب”

تلفزيون الخبر

اترك رد