اخبارحلب
اخبار ميدانية و عسكرية و محلية من مدينة حلب و كامل المدن السورية

القاضي الشرعي الاول بدمشق يثير غضب النساء في سوريا .. واليكم التفاصيل الكاملة

4

القاضي الشرعي الاول بدمشق يثير غضب النساء في سوريا .. واليكم التفاصيل الكاملة

​القاضي الشرعي الأول في دمشق مصر على إثارة غضب النسوان

 

 
اقترح القاضي الشرعي الأول محمود معراوي في دمشق، بحسب صحيفة رسمية، “الزواج الثاني كأحد الحلول المقترحة للقضاء على ظاهرة تأخر الزواج أو العنوسة” ، في تصريح من المتوقع أن يثير غضب السيدات السوريات أكثر تجاهه بعد تصاريحه السابقة .
ويقول “المعراوي” بحسب وجهة نظره “أن هذا الحل الذي قد لا يرضي معظم النساء السوريات أو ربما جميعهن في الوقت الذي عده المعراوي حلاً واقعياً ومنطقياً للتخلص من هذه الظاهرة”.
وتابع: “الهدف من التساهل في شروط الزواج الثاني لحل مشكلة العنوسة في المجتمع السوري حسب القاضي الشرعي الأول، وهذا أمر طبيعي بشرط ألا يؤثر في حقوق الزوجة الأولى أو يؤدي إلى طلاقها وتشريد الأولاد.”
وتحدثت امرأة ثلاثينية تدعى سوسن لتلفزيون الخبر أنه “بعيداً عن ما يختلج أي زوجة من شعور إزاء هذا الموقف، أنها تعارض وجهة النظر هذه وترى فيها ظلماً بحق عائلة بأكملها ليس فقط بحق الزوجة.”

وأوضحت أن “هكذا حل يؤدي إلى تفاقم مشاكل اجتماعية عديدة ويكون بهذا الرجل ارتكب “مصيبة”، وفق قولها، لانه “لن يستطع التوفيق بين زوجتين وفي ظل هذا الغلاء لن يتمكن من حمل مسؤولية أبناء أكثر”.
وانعشت وجهة نظر القاضي الشرعي الاول بعض الرجال الذين يتوقون لهكذا حلول ويجدون فيها مبرراً للزواج من ثانية، فيقول “وائل” وهو رجل في الأربعين من عمره بطريقة عبثية: “أي مو غلط خلينا نجبر بخاطر البنات”، ويتابع” لولا المقدرة المادية لتزوجت اثنتان وثلاث وأربع”.
وتحدث رجل آخر لتلفزيون الخبر أن “هذا الحل الذي ربما اقترح لعلاج مشكلة قد يولد مشاكل أخرى وقد يدفع بالزوجة لطلب الطلاق ،فهناك كثيرات يفضلن الطلاق على أن تشاركهن أخرى بزوجها”.
وكان عميد المعهد العالي للدراسات والبحوث السكانية أكرم القش بين أنه “قبل الأزمة كان هناك ارتفاع تدريجي لسن الزواج للجنسين، واستمر إلى الوقت الحالي، فمتوسط العمر عند الإناث 25 سنة وللذكور 30 سنة”.
وشرح القش “أنه خلال الأزمة تشكّل نوعان من الزواج: الأول باتجاه ازدياد حالات الزواج المبكر، والثاني نحو الزواج المتأخر أو العزوف عن الزواج، إذاً الحالتان موجودتان في مجتمعنا وتتطلبان الدراسة والبحث في حيثياتهما، ووجود أحدهما لا ينفي الأخرى بل تتقاطعان مع بعضهما بالظروف الأسرية”.
وتبقى هذه القضايا شائكة وباعثة للنقاشات وتبادل وجهات النظر بين المؤيد والمعارض لها، شأنها في ذلك كشأن قضايا كثيرة ولّدتها الحرب التي شملت النواحي الاجتماعية والاقتصادية والنفسية.

4 تعليقات
  1. Ammar يقول

    اسغرب من اليسار
    الاناية المطلوب
    والتعالي في المطلوب
    والواقع انهم في كل الامور تحاول كل واحدة ان تحصل على الافضل بنظر الناس وليسا من قناعاتها
    فيها تحب صديقا او جارا او او او.. وعندما تتزوج تفضل عليه من هوا اكثر مالا من حبيبته
    وتدعي الاسلام وترفض منه ما لا يناسبها
    للاسف هذا واقعنا كل شي لنا
    ولا يوجد قناعة في الحياة
    والشباب ليسا باقل من افكارهم
    والبنات تريد كل شيء و للاسف لا تحصل على الشاب المناسب لانها تريد الذهب والحفل والباس والجاه ووووووو
    رحمنا الله من القادم

  2. GregoryCoaws يقول

    Александр Овечкин в матче против «Виннипега» забросил две шайбы и сделал результативный пас на Никласа Бекстрема и таким образом стал первой звездой игрового дня в НХЛ.
    http://www.alt.kp.ru/daily/26603/3619231/
    http://www.alt.kp.ru/daily/26603/3619231/ – Новость

  3. السيد علامة يقول

    طيب هل حكي منيح بس المفروض يعملو راتب شهري يلي بدو يعلق بهيك مصيبةلأني المواطن بوحدة وماعميلحق بقا شون بدكن تجيبولو مصيبة تانية

  4. Ammar يقول

    والله أنا بقول الحق مع القاضي وهاد رأي صائب بس أنا بنسبة لالي كرجل متزوج أقول النساء في عصرنا هذا لايعرفن ماذا يردن وأنا أقول آنا الكثير منهم فاهمين الزواج شمة هوا وهاد عائد إلى عدم المعرفة بدينهن وأنا أتكلم عن المسلمات والسبب الام أو الاب أو هي نفسها لابد أن تعرف ما معنا الزواج والله والله والله لوعرفة الزوجة ما حقوقها الزوجية لما تزوجت والرجل أيضا يعني السؤال من يطبخ في البييت المرأة من يهتم للاولاد المرأة هذا لايعني أن يساعد الرجل المرأة وأنا برأي لا يمد أيدا على شي بيخص المرأة لأن ما بنعطوا عين متل ما منقول لأن بفهموا غلط بمعنى إذا أصبنا قتلنا حقوق المرأة على الرجل احترامها كثائها يجعلها تشعر بسعادة أما إذا كانت موظفة نصيحة لاء لأنو بدو يتزوج معها العيلة وعيلة العيلة إلا من رحم ربي وأرجوا في هذه الأيام أن نغير عقد الزواج يعني شافها شافتوا بطرق شرعية وبعدين راح المحكمة وتزوجها أرجوكم إعادة النظر السبب أنو المرآة بتذل الرجل بولادو وبتجبل الجلطة وبطلع عن دين والرجل بنكسر منشان ولاادو وهاد صاير معي ومع ناس كثر يعني بنكتب عقد بل محكمة إلي بخل الحقوق الزوجية ما بحقلوا حضانة الاولاد ولازم يثبت أحد الطرفين بدليل أنوا زوجته أخلت أوهو أخل وذلك ليتبين منهم الخبيث من الطيب لانوا عسل الزواج الاولاد وليس الاموال اللهم ياربي عوض أبي وأمي الجنة فلولا كندرتهم ما كنت رجل وأسف على هذا التعبير ولكن ليعرف الجا هلين معنى الأبوين لازم كون شرط بزواج وإلا لما وصلنا إلا ما وصلنا عليه والزواج عقد بين الطرفين وأمام الله فلما لا يكون هناك شروط ووالله لو كنت بموقع المسؤولية ليخص له كتاب شغلة مو شوربة وشكرا للاهتمام وأنا جاهز لأعطي رقمي لأي شخص يريد النقاش شرط أن عارفن لأمور دينه

اترك رد