الحشد الشعبي … قادمون يا حلب 

0

​​​قال نوري المالكي، رئيس الوزراء العراقي السابق، ورئيس ائتلاف دولة القانون العراقي و الذي يلقى دعم من الحشد الشعبي الذي يمثله سياسياً ، يوم الأحد الماضي، إن “القوات التي تقاتل الإرهابيين، ستقاتلهم في كل المناطق التي يوجدون بها، بما في ذلك اليمن وحلب والرقة”.

 

وفي الكلمة التي ألقاها بمؤتمر “الصحوة الإسلامية”، قال المالكي : “العراق اليوم أطلق عملية قادمون يا نينوى لتحرير مدينة الموصل، ولكن أيضاً لتحرير مدن أخرى .. قادمون يا نينوى تعني في وجهها الآخر، قادمون يا رقة، قادمون يا حلب، قادمون يا يمن .. قادمون يا كل المناطق التي يُقاتل فيها المسلمون، الذين يريدون تشويه الفكر الاسلامي و هنا يقصد تنظيم داعش و جبهة النصرة و الموالين لهم .

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.