لافروف وظريف يؤكدان على ضرورة إيجاد حلول دبلوماسية جديدة للأزمة السورية

0

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، يوم الثلاثاء، ونظيره الإيراني محمد جواد ظريف على ضرورة بدء مساع دبلوماسية جديدة لحل الأزمة في سوريا.

110

وقالت وزارة الخارجية الروسية في بيان ان “الوزيرين إتفقا خلال مكالمة هاتفية على ضرورة بدء مساع دبلوماسية جديدة لحل الأزمة في سوريا”. وتابع البيان ان “لافروف وظريف أكدا إن الأزمة في سوريا لا يمكن حلها إلا من خلال اتفاق سياسي”.

وكان لافروف و ظريف، بحثا هاتفياً، دعم جهود التسوية السورية قبل شهرين من الآن.

وتدعم كل من روسيا وإيران عملية التسوية السياسية للأزمة السورية، فضلاً عن تقديمهما الدعم للنظام السوري اقتصادياً وعسكرياً.

وكانت الهدنة  التي توصلت إليها روسيا والولايات المتحدة قد إنهارت  في 9 أيلول المنصرم، تقضي بوقف الأعمال القتالية في سوريا، إذ تعهدت الولايات المتحدة بموجبه بالضغط على مجموعات ما تسمى ” المعارضة السورية”  لضمان انفصال عناصرها عن مسلحي تنظيم “جبهة فتح الشام” (النصرة) المصنف إرهابيا على المستوى الدولي, الا ان موسكو أوضحتأن واشنطن تحاول حماية “جماعات ارهابية”, و عدم الالتزام بتعهداتها الخاصة بعزل المعارضة المعتدلة عن “الارهابيين”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.