اخبارحلب
اخبار ميدانية و عسكرية و محلية من مدينة حلب و كامل المدن السورية

ما حقيقة المسيرات المؤيدة للرئيس بشار الأسد التي جابت شوارع منبج أمام “قسد”

0

قــال مــصــدر خــاص إن عــدة ســيارات تــحــمــل عــشــرات الــأشــخــاص جــابــت ظــهر اول امــس الــجــمــعــة شــوارع مــدينــة مــنــبــج الــخــاضــعــة لــمــيلــيشــيا “ســوريا الــديمــقــراطــية” (قــســد)وهي تــحــمــل شــعــارات مــؤيدة لــلــرئيس الــأســد.
وأكدالــمــصــدر (رفض ذكر اســمــه لــأنــه مــقــيم فــي مــنــبــج)أن الــســيارات أطــلــقــت شــعــارات وأغــانــي تــحــي الــرئيس الــأســد فــي مــشــهد يحــاكي مــســيرات الــتــأييد فــي بــدايات الــازمــة.
ولــفتــ الــمــصــدر إلــى أن الــســيارات ومــن عــلــى مــتــنــها جــابــت الــشــوارع الــرئيســية فــي مــدينــة مــنــبــج أمــام عــنــاصــر “قــســد” دون أن يتــعــرض لــها أحــد،مــع بــدء الــحــديث عــن اســتــعــداد “قــســد” لــتــســلــيم الــمــدينــة لــلــجــيش الــســوري كمــا فــعــلــت بــالــقــرى الــمــحــيطــة بــها.
قــسدوالــتــعــاون مــع الــحــكومــة الــســورية

يرى مــراقــبــون أن “قــســد” قــد تــقــوم بــتــســلــيم مــدينــة مــنــبــج فــي قــادم الــأيام لــلــجــيش الــســوري،وأكدوا أن هذا الــأمــر ســيحــدث لــأنــه جــزء مــن اتــفــاق قــديم بــين الــطــرفــين تــم بــرعــاية روســيا.
وتــســلــمتــ الــقــوات الــســورية مــن “قــســد”،الــمــدعــومــة مــن الــولــايات الــمــتــحــدة الــأمــيريكة،الــمــنــاطــق الــواقــعــة قــرب مــدينــة مــنــبــج مــطــلــع شــهر آذار الــمــاضــي.
وقــالــالــمــتــحــدث بــاســم مــجــلــس مــنــبــج الــعــســكري،شــرفــان درويش،لــوكالــة رويتــرز،إن عــمــلــية الــتــســلــيم تــمــت وفــقــاً لــاتــفــاق تــوســطــت فــيه روســيا،مــضــيفــاً أن الــاتــفــاق شــمــل نــحــو خــمــس قــرى واقــعــة عــلــى خــط الــمــواجــهة مــع قــوات “درع الــفــراتــ” الــمــدعــومــة من تركيا.
كماشــهدت مــنــبــج قــبــل أيام إضــرابــاً لــلــأهالــي اســتــمــر لــيومــين رفــضــاً مــنــهم لــســياســة “قــســد” الــتــي تــريد إجــبــار الــشــبــاب عــلــى الــالــتــحــاق بــصــفــوفــها تــحــت قــانــون الــتــجــنــيد الــإجــبــاري الــشــيء الــذي قــوبــل بــالــرفــض مــا أجــبــر “قــســد” عــن الــتــوقــف عــن اعــتــقــال الــشــبــان،إلــا أن حــالــة مــن الــخــوف تــنــتــاب أهالــي مــنــبــج بــســبــب تــوعــد “قــســد” لــهم بــالــعــقــاب عــلــى الــإضــراب وعــصــيان الــأوامــر.

المصدر : موقع قناة العالم

اترك رد