اخبارحلب
اخبار ميدانية و عسكرية و محلية من مدينة حلب و كامل المدن السورية

بين ريفي حلب … وحماه نصر كبير مرتقب للجيش العربي السوري

0

تابعت وحدات من الجيش العربي السوري بالتعاون مع القوات الرديفة عملياتها ضد إرهابيي تنظيم “جبهة النصرة”، داخل المنطقة الممتدة بين ريف مدينة حلب الجنوبي الشرقي وريف حماة الشمالي الشرقي، وذلك في إطار عملياتها لاستئصال الإرهاب.

وأفادت وكالة الأنباء السورية الرسمية “سانا”، بأن وحدات الجيش استعادت السيطرة خلال عملياتها في ريف حماة الشمالي الشرقي على قرية سرحا القبلية بعد تكبيد إرهابيي “جبهة النصرة” خسائر بالأفراد والعتاد.


وأشارت “سانا” إلى أن وحدات الجيش تلاحق فلول إرهابيي التنظيم التكفيري في المنطقة، بينما يعمل عناصر الهندسة في الجيش على إزالة الألغام والعبوات الناسفة التي زرعها الإرهابيون بين منازل المواطنين وفي الأزقة والشوارع.

كما أحكمت وحدات من الجيش بالتعاون مع القوات الرديفة سيطرتها، أمس، على قريتي الحسناوي وأبو الغر شمال شرق مدينة حماة بحوالي 90 كيلومترا.

وخلال عمليات تمشيط المناطق والقرى والبلدات التي استعاد الجيش السوري السيطرة عليها قام عناصر الهندسة بتفجير أنفاق في قرية الحردانة كان يستخدمها إرهابيو “داعش” للتنقل ونقل الأسلحة والذخيرة، كما دمروا منصات لإطلاق القذائف كان يستخدمها الإرهابيون لاستهداف مدينة السلمية بالقذائف الصاروخية المتنوعة وضبطوا مستودعا يحوي قطع تبديل لعربات وآليات مدرعة.

وفي بلدة عقيربات التي كانت تشكل المقر الرئيس للتنظيم في ريف حماة الشمالي الشرقي، أشارت “سانا” إلى أن وحدات الجيش ضبطت خلال تمشيطها البلدة على مقر قيادة لتنظيم “داعش” الإرهابي وبداخله 10 قذائف مدفعية وعشرات الحشوات.

وفي سياق متصل، أعلن “الإعلام الحربي” عن بسط الجيش السوري سيطرته على قرى الربيعة والجميلة بريف حماه الشمالي الشرقي بعد مواجهات مع “جبهة النصرة”.

وقال الإعلام الحربي: إن الجيش السوري وحلفاءه يواصلون عملياتهم في ريف حماه الشمالي الشرقي ويسيطرون على قريتي الربيعة والجميلة شمال بلدة الحمراء بعد مواجهات مع جبهة النصرة.

اترك رد