اخبارحلب
اخبار ميدانية و عسكرية و محلية من مدينة حلب و كامل المدن السورية

هذا ما قاله الرئيس بشار الأسد اثناء استقباله للمنتخب الوطني السوري

0

الى مطارات العالم سافروا و حطوا الرحال هنا و هناك حاملين حزن وطن على اكتافهم، و حلم بلد في قلوبهم، و اسعاد شعب نصب اعينهم.

 

حلق نسور قاسيون في ملاعب العالم ليكتبوا تاريخ نصر يوازي انتصارات جيشنا فكتبوا اسمهم و اسم سوريا في سجلات التاريخ مؤكدين ان صوت الاصرار و العزيمة اعلى من صوت ازيز الرصاص.

 

وحدوا العالم و وحدوا الشعب السوري المنقسم و استقبلوا في مطارات العالم استقبال الابطال .

 

واليوم كان لهم استقبال بطعم النصر، فنسور قاسيون حلقوا في فضاء سوريا ليحطوا رحالهم في عرين الاسد.
فاستقبلهم الرئيس بشار الأسد بكل حفاوة مؤكداً فخره و فخر الشعب السوري بهم و بما حققوه ، رغم ان الامل كان المنافسة في روسيا،  الا ان المستوى الذي وصلوا اليه بظروف صعبة كان مشرفا.

 

و اضاف السيد الرئيس ان الدول التي تكون في حالة حرب يكون همها التخفيف من التراجع او الوقوف عند حد معين، اما التقدم فهو بحد ذاته انجاز و هذا ما لمسناه و ما قدمه منتخب سوريا.

 

كما اكد السيد الرئيس انه لولا تضحيات و انجازات الجيش العربي السوري لما كان هذا التقدم و ما كان هناك وطن فكل عائلة قدمت جريح او شهيد او جندي كان الهدف التقدم بسوريا ليس فقط المحافظة على موقع معين، و هذا بالضبط مافعله المنتخب الذي كان بمثابة الرديف للجيش بالاصرار و العزيمة نحو النصر.

 

و نشرت صفحة رئاسة الجمهورية مقطع فيديو من حديث الرئيس الأسد للمنتخب

 

تعليق رئاسة الجمهورية على الفيديو في صفحات وسائل التواصل الاجتماعي  :
​”..كلّ هذه الإنجازات التي تتحقّق في هذه الظروف مبينة على إنجازات أكبر، وهي إنجازات قوّاتنا المسلّحة، التي لولا بطولاتها، لما كان أحد منا قادر على تحقيق أي شيء، ولما كان لدينا وطن أساساً حتى نتكلم عن الإنجازات..”

صور من استقبال رئاسة الجمهورية للمنتخب الوطني

المصدر : رئاسة الجمهورية العربية السورية

اترك رد