اخبارحلب
اخبار ميدانية و عسكرية و محلية من مدينة حلب و كامل المدن السورية

تصريح جديد من مدير المحطة الحرارية بحلب حول اعادة تأهيلها .. !!

0

تصريحات حول المحطة الحرارية و عدادات الكهرباء في حلب .. التفاصيل :
​كشف مدير الشركة العامة لكهرباء حلب محمد الصالح لـ«الوطن» عن نسبة الأضرار التي تعرضت لها العدادات الإلكترونية في المحافظة والتي وصلت إلى 35 بالمئة من إجمالي العدادات الإلكترونية المستثمرة في حلب والبالغ عددها أكثر من 180 ألف عداد.

وبين مدير الكهرباء عدد مراكز تحويل وتوزيع الكهرباء التي تعمل حالياً في المحافظة والبالغ عددها أكثر من 5 آلاف مركزاً ما بين خاص وحكومي، منها 3 آلاف مركز في المدينة وألفان موزعان في مناطق الريف.
وأشار الصالح إلى أن التوسع في استخدام العدادات الإلكترونية كان نتيجة الميزات الإيجابية التي توفرها لكونها تسجل أدق التفاصيل وتحتوي على قاعدة لتسجيل البيانات بشكل مفصل، ما يجعلها أقل عرضة للسرقة والتلاعب من المشتركين، إضافة إلى كونها تسهل عملية أخذ الإشارة من خلال جهاز خاص بها.
وفي سياق متصل، أكد مدير المحطة الحرارية في حلب محمد مازن سماقية لـ«الوطن» الانتهاء من إعداد كل الدراسات ودفاتر الشروط اللازمة لإعادة تأهيل المحطة الحرارية، قائلاً: «حولنا المحطة إلى دفاتر شروط»، مبيناً أن موضوع الإعلان عنها مرتبط بموافقة المؤسسة العامة لتوليد الكهرباء من أجل صرف الاعتمادات المالية اللازمة.
وبين سماقية أنه بعد المتابعة تم الحصول على موافقة المؤسسة لصرف ملياري ليرة سورية فقط لإعادة تأهيل المجموعة الخامسة، إضافة إلى 600 مليون ليرة تم اعتمادها ضمن الخطة الاستثمارية للشركة من أجل الصيانات الأخرى من أسلاك وقواطع ودارات كهربائية.. وغيرها.
وكان سماقية قد أكد لـ«الوطن» أن إعادة تأهيل المحطة الحرارية يحتاج إلى مبالغ مالية كبيرة تقدّر بنحو 500 مليون دولار، وفيما يخص المجموعة الخامسة، نشرت «الوطن» مؤخراً أن قيمة الاعتمادات التقديرية المطلوبة لإنجاز أعمال المجموعة لإعادتها إلى الخدمة بلغت 7.5 مليارات ليرة سورية، علماً أن استطاعة المجموعة 205 ميغا واط. وفي السياق، علمت «الوطن» من مدير مسؤول في الكهرباء، عن صدور تعميم موجه للشركات ضمن المحافظات يمنع صرف أي مبلغ يتجاوز 3 ملايين ليرة سورية فيما يخص محطات التوليد، إلا أن الإعلان عن أي شيء يقتصر على المؤسسة العامة للتوليد، مع العلم أن شركات التوليد مستقلة مالياً وإدارياً ومحدثة بمراسيم خاصة بها.
الوطن

اترك رد