اخبارحلب
اخبار ميدانية و عسكرية و محلية من مدينة حلب و كامل المدن السورية

نائب بمجلس الشعب.. هكذا تدار البلد من قبل المسؤولين والوزراء

0

استغرب النائب عن محافظة اللاذقية فواز نصور قيام وزير بزيارة مفاجئة إلى منشأة ما وتوجيه انتقادات إلى مديرها ثم إعفائه و”كأنه بطل العالم” أ موضحا أن هذا الأمر يتم في اكثر دوائر الدولة حيث “يأتي مدير عام ويقوم بجولة على دائرة ما ويبدأ بالصراخ على مديرها ليقنع الموظفين أنه مخطئ من اجل اعفائه ويكون البديل عنه جاهزا”.



ورأى نصور في مداخلة له أمام رئيس وأعضاء الحكومة تحت قبة مجلس الشعب أن “البلد يدار حاليا من خلال هذا الاسلوب” متسائلا ..”الى اين سنسير بهذه الطريقة.. الى الخراب فهناك من يقوم بغش الوطن ” داعيا إلى تدارك الامر”.

كما انتقد نصور بشدة مديري مكاتب الوزراء الذين يقولون دائما لمن يتصل بالوزير إن “الوزير مشغول أو لديه اجتماع او غير موجود بمكتبه” واصفا هؤلاء المديرين بأنهم “وزراء بالوكالة” ومتمنيا ان “يقوم الوزراء والمدراء العامين عند الاتصال بهم من قبل اي نائب خلال غيابهم عن الوزارة أن يعاودوا الاتصال به على الأقل”.

وبين نصور أن النائب “لا يتصل من أجل غاية خاصة او لتوظيف ابنه او اقاربه بل من اجل موضوع عام ولمصلحة المواطنين الذين يريدون الحصول على جواب من الوزير او المدير العام فالنواب لا يعملون عند الوزراء بل الوزراء هم الذين يعملون عند الشعب”.

وبشأن القرار الصادر مؤخرا بنقل عدد من موظفي الجمارك العامة الى الوزارات اعتبر النائب نصور أن هذا القرار “غريب وعجيب” متسائلا “كيف يتم نقل بعض موظفي الجمارك دون معاقبتهم نهائيا” وقال.. إذا كان مترهلا او فاسدا سينقل الفساد معه الى وزارة اخرى”.

ودعا نصور الى تشكيل لجنة لدراسة الموضوع وملاحظة ما إذا كان هؤلاء الموظفين فاسدون ليتم معاقبتهم مؤكدا أن من “قدم أسماء هؤلاء الموظفين وقام بنقلهم هو فاسد قبل ان يكون الموظفون فاسدين”.

واعتبر نصور أنه “إذا ارتكبت أخطاء من أي من الموظفين المنقولين فإن الشخص الذي نقلهم كان موظفاً تحت يد أي واحد منهم وبالتالي هو الذي ارتكب الخطأ وأوصل هؤلاء الموظفين الى هذه المرحلة” مؤكدا أن من المعيب جدا التضحية بالشرفاء في هذا الوطن من اجل غايات شخصية.

صاحبة الجلالة

اترك رد