اخبارحلب
اخبار ميدانية و عسكرية و محلية من مدينة حلب و كامل المدن السورية

حركة استفزازية لأهالي” حلب ” ..  بعد فسادهم و الشكاوي عليهم يتم تكريمهم 

0

حركة استفزازية لأهالي ” حلب ” ..  بعد فسادهم و الشكاوي عليهم يتم تكريمهم 

على الرغم من الشكاوى الكثيرة من أهالي حلب بحق مخاتيرهم والذين يتخذ بعضهم مهمته وسيلة للانتفاع المادي بطريقة غير مشروعة، ارتأى مجلس مدينة حلب أن يكرم 50 مختاراً اليوم السبت منهم كوسيلة لحضهم وتحفيزهم على رفع وتيرة العمل وتطوير وتحسين الأداء خدمة والواقع الخدمي وتقديراً لجهود المخاتير في خدمة أحيائهم في ظروف الحرب التي عاشتها المدينة لأكثر من 4 سنوات خلت.


وأوضح محمد أيمن حلاق، رئيس مجلس المدينة، “أن المخاتير ولجان الأحياء لعبوا دوراً فعالاً ومميزاً في نقل هموم ومشاكل المواطنين إلى الجهات المعنية لحلها وتلبية متطلبات واحتياجات أحيائهم السكنية كما في تأمين الخدمات الأساسية بالإضافة إلى الدور المنوط بهم في منح الثبوتيات والبيانات المطلوبة لأهالي الأحياء”. وشدد على دور لجان الأحياء كمجالس “مصغرة” عن مجلس المدينة ومكتبه التنفيذي.

وعدّ حلاق في كلمته أن المخاتير خلال الأزمة التي عاشتها حلب بفعل جرائم المجموعات الإرهابية وعلى الرغم من الصعوبات التي اعترضت مسيرة أعمالهم “عملوا بصدق ونجحوا في تقديم بعض الخدمات للأخوة المواطنين وكانوا مؤازرين لأهالي الأحياء ضمن الإمكانيات التي استطاع مجلس مدينة حلب تأمينها لهم، وهو الذي عمد خلال تلك الفترة إلى وضع حلول إسعافية تتناسب مع المستجدات والمتغيرات اليومية التي كانت تحدث حينها والتي كانت تتطلب الحكمة في المعالجة”.


وأضاف حلاق: “بعد تطهير أحياء مدينة حلب أصبح هناك عمل كبير جداً يحتاج إلى بذل جهود مضاعفة ووضع أولويات عمل من خلال التنسيق بين المديريات الخدمية والمخاتير لمعالجة كافة الأمور الخدمية التي يحتاجها الحي، وذلك وفق القوانين والأنظمة”.


ويشتكي سكان حلب من تجاوزات المخاتير ولجان الأحياء في وقت الأزمات المعيشية وشح الخدمات الاساسية كما في توزيع اسطوانات الغاز المنزلية “حيث يعمد ضعاف النفوس منهم إلى احتكار الاسطوانات وبيعها في السوق السوداء عدا عن اعتماد سياسة الخيار والفقوس في عملية التوزيع….”، وفق قول أحدهم لـ “الوطن أون لاين”.


وطالب آخر بمراقبة مرتكبي التجاوزات من المخاتير ولجان الأحياء ومراقبة أداء الجميع لفرض عقوبات بحقهم في حال الإخلال بالمهام التي توكل إليهم “ليكونوا عبرة لغيرهم إلى جانب تكريم المخلصين لعملهم”.


حلب- الوطن أون لاين

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.