اخبارحلب
اخبار ميدانية و عسكرية و محلية من مدينة حلب و كامل المدن السورية

هذه حقيقة تهديد طالبة صف تاسع لمعلمة  .. !!!

0

نتشر مؤخّراً عبر بعض صفحات “فيسبوك” خبراً يفيد بتعرّض معلّمة في محافظة طرطوس إلى اعتداءٍ بالضّرب من قبل شابّ يقود درّاجة ناريّة.

وذكرت الصفحات أن سبب الاعتداء لأنّها لم تسمح لصديقته (إحدى طالبات الصفّ التاسع) بالنقل أثناء تقديم الامتحان.

وفي تفاصيل الخبر المنشور، فإنّ الطّالبة هدّدت المعلّمة بالقول: “منتحاسب برّا”، وبعد انتهاء الامتحان، تعرّضت المعلّمة للضّرب من قبل الشّاب، ما استدعى نقلها إلى المستشفى.

وللتأكّد من حقيقة ما جرى، تواصلت شامنا مع رئيس دائرة الامتحانات في تربية طرطوس عبد الكريم عيسى، الذي أكّد وقوع الحادثة.

وقال عيسى إن هنالك لغط في الحكاية المتداولة عبر مواقع التواصل إلا إنّه لا يستطيع أن ينفي قيام الطّالبة بتهديد المُراقِبة، معتبراً أنّ الأمر ليس مستبعداً.

وأشار إلى أنّ المُراقِبة تابعت عملها حتّى نهاية الوقت، ومن ثمّ سلّمت الأوراق إلى رئيس المركز وغادرت بشكل طبيعي.

ووفق عيسى فإنّ المعلّمة بعد خروجها تعرّضت إلى حادث خارج المركز، عبر درّاجة ناريّة يقودها شاب بسرعة.

مؤكّداً أنّه تم استدعاء الشّرطة لمتابعة مجريات الموضوع، وتبيّن أنّ لا علاقة للحادث بما حصل بين المعلّمة وبين الطالبة داخل القاعة.

وذكر عيسى أنّ المعلّمة تعرّضت لبعض الرّضوض، وقد تمّ تنظيم ضبط بالحادثة، موقّع من مدير التّربية والمعنيّين، ومن ثمّ جرى إيصاله إلى الوزارة.

وأكّد رئيس دائرة الامتحانات حرص مديرية التربية على وضع المعنيّين مباشرةً بالصّورة الحقيقيّة للحالات الطارئة المشابهة بهدف دحض ما أسماها “شائعات”، التي ترافق هذه الحوادث.

وشدّد عيسى على أنّ هنالك دوريّات تعمل على حماية المركز الامتحاني لضمان حسن سير العمليّة الامتحانية، وتأمين سلامة الأساتذة والطلّاب.

وتفاوتت التعليقات على صفحات “فيسبوك” حول الحادثة، بين النفي والتأكيد، فأشار البعض إلى أنّه من الصّعب تصديق ما حصل.

وأكّد عدد من المدرّسين أنّه وبغضّ النّظر عن صحّة الحادثة، فإنّ كثيراً منهم يتعرّضون إلى التّهديد من قبل الطلّاب إذا لم يسمحوا لهم بالغش خلال الامتحان.

وطالب الأساتذة المعنيّين بوضع حدّ لتجاوزات الطّلبة هذه الأيّام، حيث بات الأستاذ يهاب الطّالب، بدلاً من أن يحصل العكس.

شامنا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.